الرئيسية / Uncategorized / بيان صادر عن اللجنة المركزية لحزب الحركة القومية

بيان صادر عن اللجنة المركزية لحزب الحركة القومية

عقدت اللجنة المركزية في حزب الحركة القومية اجتماعاً استثنائياً ناقشت من خلاله ماهو مطروح على جدول أعمالها، وخلصت إلى الآتي:
أولاً: يتوجه حزب الحركة القومية إلى شعبنا العربي الأردني بالتحية والتقدير على صبره وتحمله ما ينتج عن سياسات الحكومات المتعاقبة مما أدى إلى إلحاق الضرر الممنهج في البلاد والعباد.
ثانياً: يحمل الحزب الحكومات المتعاقبة مسؤولية ما آلت إليه الظروف المعيشية للمواطن وإلحاق الضرر بكل نواحي الحياة في البلاد، و تعزيز إلحاق الوطن بالتبعية لقوى أجنبية معادية لأمتنا، وذلك من خلال عقد الاتفاقيات الأمنية، والسماح بإقامة قواعد عسكرية لهؤلاء على التراب الأردني في مجابهة الأمن القومي العربي والوطني، وفي هذا السياق يؤكد حزبنا رفضه التام الانخراط في تحالف ما يسمى الناتو العربي الذي يهدف لدعم العدو الصهيوني والإمبريالي في تحقيق أهدافهم في ضرب المقاومة العربية، وتصفية القضية المركزية للأمة العربية قضية فلسطين، ويطالب الحزب صانع القرار التخلي عن سياسة الانخراط في مثل هذه الأحلاف، واتباع سياسة وطنية تهدف لخدمة مصالح الأمة، وإنهاء الاتفاقيات الأمنية التي عقدت مع الجانب الأمريكي، الداعم الرسمي للعدو الصهيوني، والقوى المعادية لأمتنا.
كما ونؤكد في حزب الحركة القومية انحيازنا الكامل لمحور المقاومة لما يمثله من مشروع للتخلص من هيمنة الاستعمار الأجنبي غير المباشر لأقطار أمتنا، واجتثاث المشروع الصهيوني الذراع العسكري لتلك القوى الاستعمارية.
وعليه فنحن نطالب في حزب الحركة القومىة بطرد السفير الصهيوني، وإنهاء كافة أشكال التعامل مع العدو الصهيوني، وعلى رأسها إلغاء معاهدة وادي عربة، وكل الاتفاقيات الثنائية المبرمة مع العدو الصهيوني
ثالثاً: نتوجه بالتحية لشعبنا العربي الفلسطيني خط الدفاع الأول عن الأمة العربية في مواجهة المشروع الصهيوني، ولمقاومته الباسلة.
رابعاً: يؤكد حزبنا إدانته ورفضه للزيارة التي قام بها الرئيس الأمريكي ومانتج عنها من تسويق لمشاريع هدفها دمج العدو الصهيوني في المنطقة، وإدخاله في تحالفات عسكرية، وتعزيز دوره في كافة المجالات للبدء في المرحلة الثانية من مشروعه الهادف لإقامة ما يسمى ” إسرائيل الكبرى”، ووضع الأمة تحت هيمنة صهيونية مباشرة، للنيل من مقدراتها واستهداف هويتها العربية.
لقد تخلت الأنظمة الرسمية العربية عن موجبات الصراع القومي مع العدو الصهيوني، وعملت لحرف هذا الصراع باختلاق عدو وهمي للأمة ودعمت بالمليارات المجموعات الإرهــابية لتفتيت المفتت، وإلهاء شعبنا العربي تحت مسميات عديدة ومختلفة لإبعاد قضيتنا المركزية من أولوياتها، وأقامت علاقات واتفاقات وأوغلت في التطبيع بكافة أشكاله مع الكيان الصهيوني
إننا في حزب الحركة القومية نناشد كل الشعوب العربية والقوى الحية في الأمة إلى ضرورة المواجهة والتصدي لمخرجات هذه الزيارة، ومشاريع تصفية القضية الفلسطينية التي تهدف إلى وضع الكيان الصهيوني كقائد للمنطقة والتي بدأ النظام الرسمي العربي بتمريرها منذ زمن بعيد متماشياً مع كل المشاريع التي تستهدف أمتنا العربية في الوجود.

عاشت نضالات أمتنا العربية
المجد والخلود للشهداء الأبرار
عاش الأردن سيداً منيعاً
عاشت فلسطين حرة عربية

اللجنة المركزية لحزب الحركة القومية
19/07/2022

عن harka

شاهد أيضاً

المطبعون يتنحون بالشريعة/دراسة.

لمؤسسة الشريعة وجهان تجاه القضية الفلسطينية، وتجاه التطبيع، موقف متورط في الخطاب التطبيعي ومروج له، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

var x = document.getElementById("audio"); x.play();