الرئيسية / الأخبار / أخبار فلسطين / اللجنة العليا للدفاع عن حق العودة-بيان

اللجنة العليا للدفاع عن حق العودة-بيان

اللجنة العليا للدفاع عن حق العودة

 

·       التصويت إلى جانب استمرار الأونروا انتصار لقضية حق عودة اللاجئين إلى وطنهم وديارهم.  

 

اكدت اللجنة العليا للدفاع عن حق العودة ان تصويت اللجنة الرابعة اليوم على التجديد لوكالة الغوث يشكل انتصاراً كبيرا لقضية اللاجئين ولوكالة الغوث وللدول العربية والعالمية التي حشدت التأييد إلى جانب بقاء الانروا وضرورتها، كما يشكل هزيمة وفشلا ذريعا للمشروع الامريكي الاسرائيلي الذي سعى بكل الاساليب إلى ارهاب وتهديد دول العالم من اجل عدم التصويت لصالح بقاء الاونروا.. كمقدمة لإلغاء حق العودة من قرارات الامم المتحدة.

ان التصويت بهذا العدد (غالبية مؤيدة من 170 دولة صوتت لصالح تجديد ولاية وكالة الغوث (أونروا) لمدة ثلاث سنوات في مقابل معارضة دولتين(دولة الاحتلال والولايات المتحدة الامريكية) وامتناع 7 دول عن التصويت، وذلك في اللجنة الرابعة في الجمعية العامة للأمم المتحدة تمهيدا لتصويت الجمعية الشهر القادم) يؤكد من جديد ان المشروع الامريكي الاسرائيلي ليس قدرا محتوما وبالإمكان اسقاط حلقاته المتعددة واحدة تلو الاخرى، خاصة وان الدوائر الامريكية لم تكن تتوقع ان يصل العدد الى هذا الرقم وهو ما يشكل من جديد ضربة قاصمة لجهود الولايات المتحدة واسرائيل اللتين عملتا طيلة الاشهر الماضية على ثلاثة خطوط:

١) دفع دول العالم لعدم التصويت ايجابا لصالح التجديد للوكالة بشكل نهائي ما يعني من وجهة نظرهما انتهاء وكالة الغوث كشاهد تاريخي على مأساة اللاجئين الفلسطينيين.

٢) في حال الفشل، التقليل من عدد الدول التي تصوت ايجابا واللجوء الى الاعيب تمهد لتمرير المشروع الاكبر (وهو إلغاء قرار 194) الذي ينصّ على حق عودة اللاجئين الى وطنهم وديارهم.

٣) في حال الفشل ايضا يتم العمل على التصويت لعام واحد بدلا من ثلاثة اعوام بما يمكن من العمل لاحقا على افراغ الوكالة من اية مضامين سياسية وقانونية..

كل هذه المحاولات باءت بالفشل وننتظر الاسابيع القادمة التي ستشهد التصويت في الجمعية العامة. وحتى تلك الفترة  فأننا نؤكد على اهمية تضافر الجهود العربية والفلسطينية بنفس الاتجاه.

إننا في الوقت الذي نثمن فيه جهود الدول العربية والاجنبية التي وقفت إلى جانب هذا القرار, فإننا نؤكد على ضرورة تطوير هذه الجهود في مواجهة المشاريع التصفويه للتحالف الامريكي الصهيوني والانتصار للقضية الوطنية الفلسطينية.

 

17 / 11 / 2019

اللجنة العليا للدفاع عن حق العودة

عن harka

شاهد أيضاً

دوغين والجغرافيا السياسية لما بعد الحداثة.

يعد ألكسندر دوغين من أهم أعضاء الفريق الاستراتيجي الذي يحيط بالرئيس الروسي، بوتين، كما يعد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

var x = document.getElementById("audio"); x.play();